بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل
السلام عليكم و رحمة الله
كـل عام و أنـتـم بـخـيـر
هذا الصندوق ليس للإزعاج بل هو للترحيب بكم
فإن كان يزعجكم اضغط على ( إخفاء ) ـ
و إن كان يهمكم أمر المنتدى فيسعدنا انضمامكم
بالضغط على ( التسجيل ) تظهر بيانات التسجيل البسيطة
و ننتظر مشاركتكم

يا ضيفنا.. لو جئتنا .. لوجدتنا *** نحن الضيوف .. و أنت رب المنزل ِ
كما نرجو الاحتفاظ برابط المنتدى التالى بالمفضلةfavorites

http://alamal.montadarabi.com
فإن أعجبك المنتدى فلا تتردد فى المشاركة
بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


بـيـن الإبـحـار فـى الـثـقـافـة و حـب الله و رسـوله
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 للبيوت أسرار ( شهوة المال و التآمر)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو سعيد
مشرف الاقسام الدينية
ابو سعيد

الساعة الآن :
عدد المساهمات : 521
درجة النشاط : 4565
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) Empty
مُساهمةموضوع: للبيوت أسرار ( شهوة المال و التآمر)   للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) I_icon_minitimeالأحد 1 يونيو 2008 - 23:10

للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) 665836
شهوة المال و التآمرترى هل تساوي الدنيا كل هذا التناحر لأجلها ؟
وهل يساوي المال هذا التعب والنصب ، بل الاحتيال أحيانا من أجل الحصول عليه والإستئثار به ؟

أدع لكم الجــــواب، وأحدثكم عن ابناء زوجي الذين جئتهم وقد تزوجوا جميعا بنين وبنات ، دخلت دار والدهم الكبير في السن ، المريض في البدن ، لكي أكون مؤانسة وراعية ، وحتى أتخلص من تلك الوحدة التي كادت تقتلني بعد وفاة زوجي بعد عشرة دامت لأكثر من عشرين عاما . إذن لست صغيرة فأشاكسهم ولا مراهقة استفزهم، إنما امرأة في عمر والدتهم أو أصغر بقليل .

أقبلت على حياتي الجديدة بكل رضى بالرغم مما سمعته من عبارات السخرية والاستهزاء( بالعروس العجوز) كل ما تبقى من طاقتي وجهدي للاهتمام بزوجي ورعايته والاعتناء به . كان ما زال نشيطا يخرج في أعماله ويهتم بأموره إلا أنه كان يحتاج لمن ينظم له دواءه ويجهز له إفطاره الخاص.

فكنت أراعي في عمل غدائه نظام الحمية الصحي لذى كل قررا له من قبل طبيبه ، وإذا اشتدت به أزمة الربو في ليل أو نهار لازمته كظله ، أحمل له الأكسجين واتبع تنفسه ، كنت أدرك المطلوب مني جيدا فأقوم به كما ينبغي .

تدهورت حالته في سنتين وبات طريح الفراش هزيلا ضعيفا وتراكمت عليه الأمراض، فكثرت أدويته وازدادت حاجته لي ، فابذل كل ما استطيع للقيام بواجبي ، فكان زوجي يدخل المستشفى أسبوعا ويخرج مثله ، ثم يعاود الدخول فيمكث ربما عشرة أيام، لم يخرج وهكذا ، حتى رأى أبناؤه أنه في حاجة إلى ممرض يلازمه في البيت والمستشفى ، ليطمئنوا عليه فأحضروا له ممرضا يعتني به ويراقب علاجه ويتفاهم مع الطبيب بشأنه. ومن هنا ولدت المشكلة التي باتت تؤرق مضجعي وتطرد النوم من عيني ، وهي أنهم بدؤوا في تنحيتي جانبا من حياته وتهميش دوري وإلغائه ، فالممرض معه طوال الأربع والعشرين ساعة ، فما هي مهمتي وما هو الدور المطلوب مني ؟

لقد كشروا عن أنيابهم وكشفوا عن وجههم القبيح وبدأوا يمارسون من الاحتيال والمراوغة مع أبيهم ليشعروه بتقصيري وعدم اهتمامي به في أشد الأوقات حاجة لي ، إنهم بصراحة يحاولون الحصول على ورقة طلاقي حتى لا أزاحمهم في الإرث ، لقد ظهر هذا جليا في الكثير من أفعالهم، فما معنى وصيتهم للممرض ألا يفارقه ثانية واحدة وألا يدع لي فرصة الجلوس معه ومحادثته ؟

وما معنى عزله في قسم الرجال في البيت بعد أن كان يتوسط الصالة يسلم عليه من شاء. فإن خرج بقيت عنده فإن احتاج الممرض نادى عليه ، الآن هو في قسم الرجال لا أعرف إن كان عنده ضيف أو كان وحيدا؟

صارت الوحدة تلازمني ، بت أمل من البقاء في البيت ، فلا من يؤنسني لا من يشغل وقتي . لذا صرت أخرج في زيارات لبيت أخت أو ابنتي من زوجي الأول ، فكان هذا هو الباب الذي دخلوا منه على والدهم ، ففي أوقات تنبهه وصحوته يكلمونه عن تقصيري وعن عدم اهتمامي به ، وأنني مند أن شعرت بمدى ضعفه وسوء حالته وأنا لا أبقى في البيت أبدا ولا أسأل عنه ولا يهمني أمره ، بل أن هذه الأزمة كشفت حقيقتي وأظهرت عواري، وأنني لست أهلا لهذا العز ولا كفؤا لهذا الزواج ، وأن الغاية التي من أجلها قبلت به زوجها بدأت تظهر وتتحقق بوادرها في الأفق ، لذا فقد نزعت عني رداء المسكنة ، وعباءة الطيبة وبان زيفي وتحطمت أقنعتي .

يا إلهي ، ألهذا الحد بلغت بهم الحيلة ، ليحوروا أفعالي ويبرروا تصرفاتي حسب أهوائهم ورغباتهم ، أنسو أنني في أكثر من لقاء أطلب منهم أن يتركوا أمر تمريض والدهم علي ؟ أجهلوا مدى عنايتي به في بداية الأمر وحبس نفسي في خدمته ؟

لقد ذابت تلك المواقف التي أبديت فيها نزاهتي وتعففي عن المال الحرام الذي ليس له فيه وجه حق – حتى بشهادتهم هم ؟

لم أدخل على طمع أبدا ، وإنما أريت الحمل في الطريق ، كمثل المسافر يبحث عمن يصاحبه حتى يحمله ويحمل عنه ليقطع المسافات الطويلة ويزيل الوحشة ويقرب البعيد ، وأنتم أكثر من يعرف هذا ، ولكم أعمى حب المال أبصاركم وقلوبكم واستكثرتم أن تشارككم امرأة غريبة عنكم لم تلد لكم الإخوة حلالكم ومالكم بعد هذا العمر الطويل ، الذي أفناه والدكم في تأسيس شركته وتوسيع نشاطها .

لا أقول لكم إلا أنني كنت حقا أعاملكم أبنائي الذين حرمتهم ، ولكم يبدو أنكم أعلنتم الحرب وكفأتم الصفحة ، وأسأل الله أن يجمع شملنا ويصلح ذات بيننا .
زوجة والدكم

السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هبة الله
نــائـبـة الـمـديـر سابقا
هبة الله

الساعة الآن :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2285
درجة النشاط : 4609
تاريخ التسجيل : 21/03/2008
تعاليق : نائبة المدير سابقا

للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) Empty
مُساهمةموضوع: رد: للبيوت أسرار ( شهوة المال و التآمر)   للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) I_icon_minitimeالإثنين 2 يونيو 2008 - 2:50

السلام عليكم

جزاكم الله كل الخير استاذي ووالدي ابو سعيد
فعلا هي قصة مليئة بالمواقف التي نشهدها يوميا تعاد وتتكر في كل بيت ولا يدري عنها الا القليلون
وكما عنونت موضوعك" للبيوت اسرار" هي كذالك استاذي اسرار لا يعلم حقيقتها الا الواحد الاحد
فكل طرف يروي القصة من وجهة نظره وبالطريقة التي تخدم مصالحه متناسيا ان الحقيقة ستظهر عاجلا ام اجلا
نسال الله السعادة للجميع
للبيوت أسرار   ( شهوة المال و التآمر) QFw63320
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
للبيوت أسرار ( شهوة المال و التآمر)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل :: شؤون الأسرة-
انتقل الى: