بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل
السلام عليكم و رحمة الله
كـل عام و أنـتـم بـخـيـر
هذا الصندوق ليس للإزعاج بل هو للترحيب بكم
فإن كان يزعجكم اضغط على ( إخفاء ) ـ
و إن كان يهمكم أمر المنتدى فيسعدنا انضمامكم
بالضغط على ( التسجيل ) تظهر بيانات التسجيل البسيطة
و ننتظر مشاركتكم

يا ضيفنا.. لو جئتنا .. لوجدتنا *** نحن الضيوف .. و أنت رب المنزل ِ
كما نرجو الاحتفاظ برابط المنتدى التالى بالمفضلةfavorites

http://alamal.montadarabi.com
فإن أعجبك المنتدى فلا تتردد فى المشاركة


بـيـن الإبـحـار فـى الـثـقـافـة و حـب الله و رسـوله
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 أحاديث الصوم واحكامه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عبد الله ناصر
مشرف قسم محمد رسول الله و الذين معه
ابو عبد الله ناصر

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1736
درجة النشاط : 10387
تاريخ التسجيل : 16/01/2011
العمل/الترفيه : محاسب
تعاليق : نــاصــر بحر الأمل

أحاديث الصوم واحكامه  Empty
مُساهمةموضوع: أحاديث الصوم واحكامه    أحاديث الصوم واحكامه  I_icon_minitimeالخميس 11 أغسطس 2011 - 14:07


أحاديث الصوم واحكامه  300953036

الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين

والصلاة والسلام الاتمان الاكملان على المبعوث رحمة للعالمين

محمد الهادي الامين وعلى آله وصحبه والتابعين

أما بعد :

إخوتي في الله ارتايت ان نضيف موضوعا في غاية الاهمية

وخاصة في هذا الشهر الكريم

ألا وهو سرد بعض الاحاديث الخاصة بالصوم

وما يتعلق به من احكام دلنا عليها خير الانام

أحاديث الصوم واحكامه  56279

وقد ارتايا ان ناخذها من اصدق كتاب بعد القران الكريم

صحيح البخاري لما فيه من صحة للحديث وامانة لقول الحبيب المصطفى

أحاديث الصوم واحكامه  56279

ومشروحا من كتاب فتح الباري لابن حجر العسقلاني رحمه الله تعالى

وعلى بركة الله نبدا

والله اسال التوفيق والسداد و الاخلاص



<P align=center>
<P align=center>الحديث‏:‏
<P align=center>
<P align=center>حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ عَنْ مَالِكٍ عَنْ أَبِي الزِّنَادِ عَنْ الْأَعْرَجِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ الصِّيَامُ جُنَّةٌ فَلَا يَرْفُثْ
<P align=center>
<P align=center> وَلَا يَجْهَلْ وَإِنْ امْرُؤٌ قَاتَلَهُ أَوْ شَاتَمَهُ فَلْيَقُلْ إِنِّي صَائِمٌ مَرَّتَيْنِ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَخُلُوفُ فَمِ الصَّائِمِ أَطْيَبُ عِنْدَ اللَّهِ تَعَالَى مِنْ رِيحِ الْمِسْكِ يَتْرُكُ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ
<P align=center>
<P align=center>وَشَهْوَتَهُ مِنْ أَجْلِي الصِّيَامُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ وَالْحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا
<P align=center>الشرح‏:
<P align=center>
<P align=center>قوله‏:‏ ‏(‏الصيام جنة‏)‏ زاد سعيد بن منصور عن مغيرة بن عبد الرحمن عن أبي الزناد ‏"‏ جنة من النار ‏"‏ وللنسائي من حديث عائشة مثله، وله من حديث
<P align=center>
<P align=center>عثمان بن أبي العاص ‏"‏ الصيام جنة كجنة أحدكم من القتال ‏"‏ ولأحمد من طريق أبي يونس عن أبي هريرة ‏"‏ جنة وحصن حصين من النار ‏"‏ وله من حديث
<P align=center>
<P align=center>أبي عبيدة ابن الجراح ‏"‏ الصيام جنة ما لم يخرقها ‏"‏ زاد الدارمي ‏"‏ بالغيبة ‏"‏ وبذلك ترجم له هو وأبو داود، والجنة بضم الجيم الوقاية والستر‏.‏
<P align=center>
<P align=center>وقد تبين بهذه الروايات متعلق هذا الستر وأنه من النار، وبهذا جزم ابن عبد البر‏.‏
<P align=center>
<P align=center>وأما صاحب ‏"‏ النهاية ‏"‏ فقال‏:‏ معنى كونه جنة أي يقي صاحبه ما يؤذيه من الشهوات‏.‏
<P align=center>
<P align=center>وقال القرطبي‏:‏ جنة أي سترة، يعني بحسب مشروعيته، فينبغي للصائم أن يصونه مما يفسده وينقص ثوابه، وإليه الإشارة بقوله ‏"‏ فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا
<P align=center>
<P align=center> يرفث الخ‏"‏، ويصح أن يراد أنه ستره بحسب فائدته وهو إضعاف شهوات النفس، وإليه الإشارة بقوله ‏"‏ يدع شهوته الخ‏"‏، ويصح أن يراد أنه سترة بحسب ما
<P align=center>
<P align=center>يحصل من الثواب وتضعيف الحسنات‏.
<P align=center>
<P align=center>وقال عياض في ‏"‏ الإكمال ‏"‏‏:‏ معناه سترة من الآثام أو من النار أو من جميع ذلك، وبالأخير جزم النووي‏.
<P align=center>
<P align=center>وقال ابن العربي‏:‏ إنما كان الصوم جنة من النار لأنه إمساك عن الشهوات، والنار محفوفة بالشهوات‏.‏
<P align=center>
<P align=center>فالحاصل أنه إذا كف نفسه عن الشهوات في الدنيا كان ذلك ساترا له من النار في الآخرة‏.‏
<P align=center>
<P align=center>وفي زيادة أبي عبيدة بن الجراح إشارة إلى أن الغيبة تضر بالصيام، وقد حكى عن عائشة، وبه قال الأوزاعي‏:‏ إن الغيبة تفطر الصائم وتوجب عليه قضاء
<P align=center>
<P align=center>ذلك اليوم‏.
<P align=center>
<P align=center>وأفرط ابن حزم فقال‏.‏
<P align=center>
<P align=center>يبطله كل معصية من متعمد لها ذاكر لصومه سواء كانت فعلا أو قولا، لعموم قوله ‏"‏ فلا يرفث ولا يجهل ‏"‏ ولقوله في الحديث الآتي بعد أبواب ‏"‏ من لم يدع
<P align=center>
<P align=center>قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه‏"‏، والجمهور وإن حملوا النهي على التحريم إلا أنهم خصوا الفطر بالأكل والشرب والجماع،
<P align=center>
<P align=center> وأشار ابن عبد البر إلى ترجيح الصيام على غيره من العبادات فقال‏:‏ حسبك بكون الصيام جنة من النار فضلا‏.‏
<P align=center>
<P align=center>وروى النسائي بسند صحيح عن أبي أمامة قال ‏"‏ قلت يا رسول الله مرني آخذه عنك، قال‏:‏ عليك بالصوم فإنه لا مثل له ‏"‏ وفي رواية ‏"‏ لا عدل له ‏"‏
<P align=center>
<P align=center>والمشهور عند الجمهور ترجيح الصلاة‏.‏
<P align=center>
<P align=center>قوله‏:‏ ‏(‏فلا يرفث‏)‏ أي الصائم، كذا وقع مختصرا، وفي الموطأ ‏"‏ الصيام جنة، فإذا كان أحدكم صائما فلا يرفث الخ ‏"‏ ويرفث بالضم والكسر ويجوز في
<P align=center>
<P align=center>
<P align=center>
<P align=center>
<P align=center>
<P align=center>ماضيه التثليث، والمراد بالرفض هنا وهو بفتح الراء والفاء ثم المثلثة الكلام الفاحش، وهو يطلق على هذا وعلى الجماع وعلى مقدماته وعلى ذكره مع النساء
<P align=center>
<P align=center> أو مطلقا، ويحتمل أن يكون لما هو أعم منها‏.‏
<P align=center>
<P align=center>قوله‏:‏ ‏(‏ولا يجهل‏)‏ أي لا يفعل شيئا من أفعال أهل الجهل كالصياح والسفه ونحو ذلك‏.‏
<P align=center>
<P align=center>ولسعيد ابن منصور من طريق سهيل بن أبي صالح عن أبيه ‏"‏ فلا يرفث ولا يجادل ‏"‏ قال القرطبي‏:‏ لا يفهم من هذا أن غير الصوم يباح فيه ما ذكر، وإنما
<P align=center>
<P align=center>المراد أن المنع من ذلك يتأكد بالصوم‏.
<P align=center>
<P align=center>قوله‏:‏ ‏(‏وإن امرؤ‏)‏ بتخفيف النون ‏(‏قاتله أو شاتمه‏)‏ ‏.‏
<P align=center>
وفي رواية صالح ‏"‏ فإن سابه أحد أو قاتله ‏"‏ ولأبى قرة من طريق سهيل عن أبيه ‏"‏ وإن شتمه إنسان فلا يكلمه ‏"‏ ونحوه في رواية هشام عن أبي هريرة عند

أحمد، ولسعيد بن منصور من طريق سهيل ‏"‏ فإن سابه أحد أو ماراه ‏"‏ أي جادله؛ ولابن خزيمة من طريق عجلان مولى المشمعل عن أبي هريرة ‏"‏ فإن

سابك أحد فقل إني صائم وإن كنت قائما فاجلس ‏"‏ ولأحمد والترمذي من طريق ابن المسيب عن أبي هريرة ‏"‏ فإن جهل على أحدكم جاهل وهو صائم ‏"‏

وللنسائي من حديث عائشة ‏"‏ وإن امرؤ جهل عليه فلا يشتمه ولا يسبه ‏"‏ واتفق الروايات كلها على أنه يقول ‏"‏ إني صائم ‏"‏ فمنهم من ذكرها مرتين ومنهم

من اقتصر على واحدة‏.‏

هذا ما امكن نقله لكم

والله اسال لنا ولكم التوفيق في صيامه وقيامه ايمانا واحتسابا

أخوكم في الله ابو عبد الله ناصر الجزتئري

أحاديث الصوم واحكامه  158182231

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

*** بحر الأمل *** the sea of hope *** بحر الأمل ***

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

أحاديث الصوم واحكامه  O0x56556
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حامل المسك
مبحر فوق العادة
مبحر فوق العادة
حامل المسك

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1274
درجة النشاط : 10791
تاريخ التسجيل : 17/11/2011
تعاليق : حـكـيـم بـحـر الأمـل

أحاديث الصوم واحكامه  Empty
مُساهمةموضوع: رد: أحاديث الصوم واحكامه    أحاديث الصوم واحكامه  I_icon_minitimeالإثنين 2 يوليو 2012 - 20:14

علمك الله مالم تعلم

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

*** بحر الأمل *** the sea of hope *** بحر الأمل ***

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحاديث الصوم واحكامه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل :: محمد رسول الله و الذين معه-
انتقل الى: