بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل
السلام عليكم و رحمة الله
كـل عام و أنـتـم بـخـيـر
هذا الصندوق ليس للإزعاج بل هو للترحيب بكم
فإن كان يزعجكم اضغط على ( إخفاء ) ـ
و إن كان يهمكم أمر المنتدى فيسعدنا انضمامكم
بالضغط على ( التسجيل ) تظهر بيانات التسجيل البسيطة
و ننتظر مشاركتكم

يا ضيفنا.. لو جئتنا .. لوجدتنا *** نحن الضيوف .. و أنت رب المنزل ِ
كما نرجو الاحتفاظ برابط المنتدى التالى بالمفضلةfavorites

http://alamal.montadarabi.com
فإن أعجبك المنتدى فلا تتردد فى المشاركة
بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


بـيـن الإبـحـار فـى الـثـقـافـة و حـب الله و رسـوله
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 حب ثوبان رضى الله عنه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى الابنودى
مبحر فوق العادة
مبحر فوق العادة
مصطفى الابنودى

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1135
درجة النشاط : 5408
تاريخ التسجيل : 11/09/2008
تعاليق : مشرف قسم النادى الاجتماعى

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالثلاثاء 14 أكتوبر 2008 - 8:11

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم
ذكرهاالكلبى فى اسباب النزول للنيسابورى
كان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثوبان شديد الحب له قليل الصبر عنه فاتاه يوم وقد تغير لونه ونحل جسمه يعرف فى وجهه الحزن
فقال له يا ثوبان ما غير لونك؟
فقال- يا رسول الله مالى من ضر ولا وجع غير انى اذا لم ارك اشتقت اليك واستوحشت وحشة شديدة حتى القاك ثم ذكرت الاخرة واخاف ان لا اراك فيها لانى اعرف انك ترفع مع النبيين وانى -وان دخلت الجنه- كنت فى منزلة ادنى من منزلتك وان لم ادخل الجنه فذاك احرى ان لا اراك فيها
فانزل الله سبحانه وتعالى _(ومن يطع الله والرسول فاولئك مع الذين انعم الله عليهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا)
حقيقة لم استطع ان اضع اى تعليق على هذه القصة
لا احد على وجه الارض يستطيع ان يضع مقياسا عقليا للحب
ان همه ان دخل النار رغم علمه اكثر منا بعذابها سوى حرمانه من سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم
اى مقياس عقلى لهذا الحب؟
ربنا لا تحرمنا من حبك وحب نبيك املىء قلوبنا حبا ربنا اجعل شغلنا حبك املنا رضاك اللهم نقى قلوبنا حتى تستجيب لانوار رحماتك فتشتاق مناجاتك فلا تشبع حتى تتجلى عليها طمانينة محبتك
اجعل زادها ذكرك نبضها الشوق اليك
وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى اله وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله
مـــديــر الـمـنـتـدى
عبد الله

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6437
درجة النشاط : 21476
تاريخ التسجيل : 22/03/2008

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: حب غريب   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالثلاثاء 14 أكتوبر 2008 - 23:15

السلام عليكم
ما أجمل ما كتبت و علقت و دعوت يا أخى
و سعيد أنا و أغبطك على دوامك مدح و حب النبى
حب ثوبان رضى الله عنه 56279
و اسمح لى بذكر هذه الرواية التى وردت بكتاب ابن الجوزى
عن الحمقى و المغفلين
(( محبة غريبة:
حكى عبد الله النوفلي قال:
قال مدني: إني أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم حباً
لم يحبه أحد قط .
قيل: وما بلغ من حبك له؟
قال: وددت أن عمه أبا طالب أسلم
ويسرالنبي بذلك
وأموت كافراً بدله.))

فاللهم حببنا فى نبيك و اسقنا بيده الشريفة شربة لا نظمأ بعدها أبدا

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

*** بحر الأمل *** the sea of hope *** بحر الأمل ***

v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v^v

حب ثوبان رضى الله عنه Sigpic529645_8



حب ثوبان رضى الله عنه Gallery_3_123_6412
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الابنودى
مبحر فوق العادة
مبحر فوق العادة
مصطفى الابنودى

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1135
درجة النشاط : 5408
تاريخ التسجيل : 11/09/2008
تعاليق : مشرف قسم النادى الاجتماعى

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: رد: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالأربعاء 15 أكتوبر 2008 - 1:48

بارك الله فيك استاذى عبدالله ولك جزيل الشكر على مروركم الكريم
وما اروع هذه القصه التى ذكرتها لقد بينت ما اقصد ان الحب ان سيطر على الانسان قفد ملكه هذا الحب حتى انه تهون عليه نفسه ليس ليفدى بها فحسب بل من اجل ابتسامه فى وجه من يحب
لك وافر تحياتى واشكركم على اضافتكم الكريمه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هبة الله
نــائـبـة الـمـديـر سابقا
هبة الله

الساعة الآن :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2285
درجة النشاط : 4613
تاريخ التسجيل : 21/03/2008
تعاليق : نائبة المدير سابقا

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: رد: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالأربعاء 15 أكتوبر 2008 - 20:01

حب ثوبان رضى الله عنه 665836

صراحة اخي مصطفى الابنودي
لا اجد تعليقا على موضوعك الاكثر من رائع
سوى : اللهم احشرنا مع الحبيب المصطفى حب ثوبان رضى الله عنه 56279 في جناتك جنات الفردوس
امين
في حفظ الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الابنودى
مبحر فوق العادة
مبحر فوق العادة
مصطفى الابنودى

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1135
درجة النشاط : 5408
تاريخ التسجيل : 11/09/2008
تعاليق : مشرف قسم النادى الاجتماعى

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: رد: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالخميس 16 أكتوبر 2008 - 15:58

اشكرك على مرورك الكريم اختى هبه اللهم يستجب دعائنا
لك وافر التحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو سعيد
مشرف الاقسام الدينية
ابو سعيد

الساعة الآن :
عدد المساهمات : 521
درجة النشاط : 4569
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: رد: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالسبت 18 أكتوبر 2008 - 1:20

حب ثوبان رضى الله عنه 665836
نشكر اخوتكم على مواضيعكم التي تتطرقون اليها في شخص الرسول صلى الله عليه وسلم ، نرجو من الله تعالى ان يتقبل عملكم وان يتبكم عليه ، وان يجمعنا وايكم على محبته ومحبة رسوله صلى الله عليه وسلم . السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الابنودى
مبحر فوق العادة
مبحر فوق العادة
مصطفى الابنودى

الساعة الآن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1135
درجة النشاط : 5408
تاريخ التسجيل : 11/09/2008
تعاليق : مشرف قسم النادى الاجتماعى

حب ثوبان رضى الله عنه Empty
مُساهمةموضوع: رد: حب ثوبان رضى الله عنه   حب ثوبان رضى الله عنه I_icon_minitimeالأحد 19 أكتوبر 2008 - 8:11

لقد اسعدنى مروركم الكريم الكريم اخى واستاذى ابو سعيد
لكم وافر التحية وبالغ التقدير
جعلنا الله واياكم من احباب النبى واتباع النبى المحشورين معه باذن الله
والسلام عليكم ورحمة الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حب ثوبان رضى الله عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بـــــــــحـــــــر الأمــــــــــــــــــــل :: محمد رسول الله و الذين معه-
انتقل الى: